الرضاعة الطبيعيةتغذية الرضيع

أسباب رفض الطفل للرضاعة الطبيعية فجأة.. هل من علاج؟

علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية

أسباب رفض الطفل للرضاعة الطبيعية فجأة

ما أن تصبحي أمًا تتغير حساباتك تمامًا؛ فهذا الصغير سريع التأثر بكل شيء يخصك؛ فيتأثر بمدى قربك به، وتغييرك لنظامك الغذائي، وتناولك للأدوية، وحتى تغير نوع عطرك يتأثر به!
قد يُعبِّر طفلك عن تأثره هذا برفض الرضاعة الطبيعية؛ مما سيُشعرك بالإحباط والتوتر، ويجعلك تتسائلين: ما هى أسباب رفض الطفل للرضاعة الطبيعية فجأة؟ وكيف يمكن علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية؟

أسباب رفض الطفل للرضاعة الطبيعية فجأة

هناك عدة عوامل تدفع طفلك الرضيع أن يرفض الرضاعة فجأة بعد استمرار رضاعته بشكل جيد لمدة شهور.
لا يعني امتناع الطفل عن الرضاعة الطبيعية أنه مستعد للفطام، لكنه قد يكون رفضًا مؤقتًا راجعًا إلى سبب معين ينتهي بانتهائه.
يخبرك الطفل عن طريق رفضه الرضاعة أن هناك شيئًا ما غير صحيح يحدث معه، فقد يرجع رفض الطفل للرضاعة الطبيعية إلى أحد الأسباب التالية:

الألم وعدم الشعور بالراحة

يُسبب مرض الطفل بعض الآلام له، ويفقده الإحساس بالراحة؛ مما يجعله يمتنع عن الرضاعة الطبيعية.
قد تكون آلام الطفل بسبب:

  • التسنين.
  • القُلاع (التهاب الفم الناتج عن فطريات).
  • قرحة البرد (فقاعات صغيرة، أو بثور تظهر على اللثة أو الشفاه أو حول الفم)
  • عدوى الأذن والتهابات الأذن الوسطى والتي تؤرق نوم الرضيع أيضا.
  • التطعيم: يُسبب شعور طفلك بعدم الراحة في بعض أوضاع الرضاعة الطبيعية.
  • انسداد الأنف بسبب الزكام: تؤثر على تنفس طفلك بشكل جيد أثناء الرضاعة؛ فالطفل أثناء الرضاعة وانسداد مدخل الفم لا يستطيع التنفس إلا من خلال الأنف.

غياب الأم لفترة كبيرة عن الطفل

يكون الطفل في حالته العادية مقبلًا على الرضاعة الطبيعية، لكن قد يسبب انفصال الأم عن الرضيع لفترات طويلة على مدار اليوم تأخرها في إرضاعه؛ مما يغضب الطفل ويجعله يمتنع عن الرضاعة الطبيعية.
ينتج عن امتناع الطفل عن الرضاعة الطبيعية بعض ردود الأفعال القوية منه تجاه الأم مثل العض أثناء الرضاعة.

التشتت

في بعض الأحيان يكون الطفل مشتتًا جدًا لكثرة تواجد الملهيات كالتلفاز والأصوات العالية.
ينتج عن تشتتت الطفل عدم إقباله على الرضاعة الطبيعية.

تغير رائحة الأم

يعتاد الطفل رائحة معينة لأمه؛ لذا عندما تتغير رائحتها قد يفقد الطفل رغبته في الرضاعة منها.
قد يسبب تغير رائحتك استخدامك لنوع جديد من صابون أو عطر أو مزيل عرق أو شامبو.

تغير طعم اللبن

عندما يتذوق الطفل طعمًا غير معتاد عليه يبدأ في إبداء رفضه للرضاعة الطبيعية
يرجع تغير طعم لبن الرضاعة إلى تناولك نوعية طعام مختلف أو دواء جديد أو حدوث تغير الهرمونات راجع إلى نزول الحيض أو حملك مرة أخرى.

قلة نزول اللبن

يُحفز مص الطفل لثدي الأم إفراز جسمها لهرمون البرولاكتين والذي يحفز إنتاج اللبن.
في ضوء ذلك ترجع أسباب قلة إمدادات اللبن إلى قلة مص الطفل لثدي الأم بسبب:

  • اعتماد الطفل على اللبن الصناعي.
  • استخدام اللهاية بكثرة.

يُسبب تناول الأم لبعض الأدوية، مثل حبوب منع الحمل المحتوية على مادة الاستروجين، قلة إمداد اللبن في الثدي.
ينتج كذلك عن سوء التغذية وعدم تناول الأم للطعام الصحي المفيد قلة نزول اللبن.

علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية

يسبب رفض الطفل للرضاعة الطبيعية عدم الراحة لك ولطفلك، وقد يشعرك بالرفض من قِبل طفلك ويولد الحزن والإحباط لديك.
قبل أن نوضح لكِ علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية يجب التأكيد أولا ألا تشعري بالذنب كما لو أن الأمر خطأك أنت؛ فكما رأيت أسباب امتناع الطفل عن الرضاعة عديدة ومتنوعة، ومعظمها لا دخل لك بها.

يمكن علاج امتناع الطفل عن الرضاعة الطبيعية عن طريق:

شفط اللبن

استمري في شفط اللبن من ثديك كما لو كان طفلك منتظمًا في الرضاعة كل ساعتين أو حسب روتين طفلك اليومي في الرضاعة.
يمنع شفط اللبن تَحَفُّل الثدي (احتقانه وامتلاءه باللبن وتمدده أثناء الإرضاع)؛ بالتالي يحافظ على إبقاء إمدادات اللبن إليه.
أعط طفلك اللبن المشفوط بملعقة أو سرنجة أو زجاجة الرضاعة.

الاستمرار في المحاولة

لا تيأسي بسهولة ولكن استمري في إرضاع الطفل حتى إذا كان يحبطك، يمكنك أن تتوقفي قليلًا ثم تعيدي المحاولة مرة أخرى.
جربي إرضاع طفلك أثناء نومه العميق، وغيري أوضاع الرضاعة وجربي أوضاع جديدة ومختلفة.

إقرأى أيضاً

خطورة تسوس أسنان الرضع.. احمي طفلك!

بالجدول: أفضل نظام غذائى لطفل عمره سنة

السن المناسب لتعليم الطفل الحمام علميا – كيف اعلم طفلي ترك الحفاضة

أهمية الروتين اليومي للاطفال

البعد عن المشتتات

جربي إرضاع طفلك في غرفة فارغة هادئة لا مشتتات بها مثل التلفاز؛ حتى لا يلفت انتباه الطفل ويشغله عن التركيز في الرضاعة.

التلامس الجسدي المباشر

احتضني طفلك وجربي التلامس الجسدي المباشر معه بأخذ حمام دافيء سويًا مثلًا؛ فقد يجدد ذلك رغبة طفلك في الرضاعة الطبيعية، ويزيد من تعلقه بك مرة أخرى.

تقييم تغيرات روتينك اليومي

فكري فيما حدث لك مؤخرًا من تغيرات في روتينك اليوم؛ فسبب الضيق لطفلك.
هل أنتِ متوترة في الفترة الأخيرة؟ أو تتناولين أي أدوية جديدة؟ هل تغير نظامك الغذائي؟ أو استخدمتِ عطر أو صابون معطر جديد؟ هل أنتِ حامل؟
أجيب على هذه الأسئلة، ولا تنسي أن تعتني بنفسك.

التعامل الصحيح مع العض

إذا كان طفلك يعضك أثناء الرضاعة الطبيعية، حافظي على هدوئك وضعي إصبعك في فم طفلك لتمنعي الأمر.
لا تبدي رد فعل عنيف على الطفل كالصراخ فيه أو ضربه؛ فإن هذا يجعله يرفض الرضاعة تمامًا.

علاج الأسباب المرضية

  • التسنين: أعط لطفلك المسكن المناسب بجرعة مناسبة حسب وصف الطبيب.
  • انسداد الأنف: اعملي على تنظيف الأنف جيدًا، وإخراج المخاط منها قبل الرضاعة.

إذا دام رفض الطفل للرضاعة الطبيعية أكثر من بضع أيام، ونتج عنه قلة تبول الطفل بأن تكون الحفاضات مبللة أقل من المعتاد، تحدثي مع طبيب طفلك فورًا.

أسرة موقع دكتور ماما تتمنى لك ولطفلك دوام الصحة والعافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى