الأمراض

ماهو مرض السيلياك (حساسية القمح ) – اعراض مرض السيلياك عند الاطفال

هل سمعتِ من قبل عن مرض السيلياك؟…هل مر عليك طفل ممنوع من القمح ومشتقاته بسبب تحسسه منه؟… نجد أن السيلياك( حساسية القمح)  منتشرة بين الاطفال وتضرهم على المدى البعيد…نتعرف سوياً على ماهيه مرض السيلياك ، وأهم أعراض مرض السيلياك عند الاطفال ، وكيفية التعايش معها.

ما هو مرض السيلياك ؟

هو مرض مناعي متعلق بجينات معينة موجودة في ثلث البشرية، لكنها لا تظهر إلا بعد أكل طفلك الجلوتين ، من أسباب ظهور المرض لطفلك الإصابة بعدوي في الجهاز الهضمي، عادات الرضاعة لطفلك أو تطور بكتيريا الجهاز الهضمي.

عند أكل طفلك الجلوتين، يهاجمه الجهاز المناعي ، ويترتب عليه تدمير الزغبات المعوية؛ مما يؤدي إلى أعراض شديدة متعلقة بالجهاز الهضمي، ونقص الفيتامينات نتيجة لسوء امتصاصها من الأمعاء.

الأطفال المعرضون للإصابة بالسيلياك

نجد أن الأطفال المصابون بالأمراض الآتية هم أكثر عرضة لحساسية القمح ألا وهي:

  • التهاب الغدة الدرقية بالمناعة الذاتية.
  • السكري النوع الأول.
  • متلازمة داون.
  • التهاب القولون المجهري.

أهم أعراض مرض السيلياك عند الأطفال

تختلف الأعراض وفقا لطبيعة الطفل؛ فبعضهم يعاني من عرض واحد، والبعض يعاني من أعراض متعددة، والبعض الأخر قد لا يشعر بالأعراض، تنقسم الأعراض الى:

أعراض متعلقة بالجهاز الهضمي

  • الإسهال :أكثر أعراض السيلياك شيوعاً بين الأطفال، وتتحسن بالعلاج بعد ٤ أيام، ثم تزول تماماً بعد شهر من العلاج.
  • الانتفاخ : من أكثر الأعراض شيوعاً نتيجة لالتهاب الجهاز الهضمي، تتحسن الأعراض بمجرد منع الجلوتين من وجبات طفلك، إذ أن الجلوتين يسبب انتفاخات في المجمل حتى لو لم يتحسس طفلك منه.
  • الغازات
  • الامساك : بالرغم من ارتباط الإسهال بمرض حساسية القمح، إلا أنه قد يؤدي إلى الامساك، نتيجة لتلف الزغبات المعوية المسئولة عن امتصاص العناصر الغذائية، ونتيجة لذلك قد تمتص كمية أكثر من المعتاد للمياه؛ مما يؤدي الى تحجر البراز وحدوث الإمساك ، قد يجد طفلك صعوبة في التخلص من الإمساك، حتى لو انتظم على وجبات خالية من الجلوتين، وذلك لقلة الألياف في هذا النظام الغذائي.
  • براز دهني ذات رائحة سيئة

أعراض متعلقة بنقص الفيتامينات ( مخاطر مرض السيلياك )

  • فقدان الوزن: يحدث نتيجة لضعف قدرة الأمعاء على امتصاص الفيتامينات والمعادن اللازمة لصحة طفلك، أثبتت دراسات عديدة أن التزام طفلك بنظام غذائي خالي من الجلوتين يكسبه الوز ن المناسب ، قد يرتبط فقدان الوزن بمرض السكر، أو نشاط الغدة الدرقية، لذلك عليك استبعادهم أولاً.
  • انيميا نقص الحديد: تحدث نتيجة لسوء امتصاص الأمعاء للعناصر الغذائية الهامة؛ مما يترتب عليه نقص كرات الدم الحمراء، من أشهر أعراضها الضعف العام، والصداع المستمر، والدوار، وشحوب الجلد ، كما أثبتت العديد من الدراسات أن الأطفال المصابة بالسيلياك، والأنيميا عرضة بنسبة مضاعفة لتلف الأمعاء الدقيقة، ونقص كتلة العظام.
  • تأخر البلوغ، وقصر القامة، وتدمير مينا الأسنان: تحدث هذه الأعراض نتيجة لسوء امتصاص الكالسيوم، وفيتامين د الناتج عن تدمير الأمعاء الدقيقة.

أعراض متعلقة بالجلد مثل حكة مصحوبة بالطفح الجلدي، ويعد علامة منبهة للمرض، ودليل على عدم الاستجابة للعلاج في مرض السيلياك. يظهر الطفح الجلدي في الأكواع، والركبة، والمؤخرة، وقد يتطور الى التهاب الجلد الحلئي الشكل، ويتميز هذا العرض بأنه يحدث بدون أعراض الجهاز الهضمي في ٩٠ % من أطفال حساسية القمح.

إقرأى إيضاً : افضل فيتامين للاطفال للنمو – الفيتامينات والمعادن الهامة لصحة طفلك

كيفية التعايش مع مرض السيلياك

أفضل طريقة للتعايش مع مرض السيلياك هي مواظبة طفلك على نظام غذائي خالي من الجلوتين ، لمساعدة أمعاء طفلك على التحسن وتجنب التهابها.

١.عليك بمنع القمح ومشتقاته و الحبوب المحتوية علي الجلوتين مثل (الذرة، والشعير، وشراب الشعير، والدقيق، والسميد) ، ويمكنك استبدالهم بالشوفان الخالي من الجلوتين.

٢.ينبغي عليك قراءة مكونات الأطعمة المعلبة للتأكد من خلوها من الجلوتين، إليك أهم الأطعمة المعلبة التي قد تحتوي على الجلوتين

  • الأيس كريم.
  • الزبادي.
  • قطع الحلوى
  • القهوة.
  • الكاتشب والمسطردة.
  • اللانشون واللحمة المصنعة.

إقرأى أيضا : الاطعمة المسببة للحساسية عند الاطفال

٣.قد يتواجد الجلوتين في الأدوية والمكملات الغذائية لدخول نشأ الدقيق في صناعة الكبسولات، والحبوب، ومعجون الأسنان، وغرغرة الفم، لذلك عليك سؤال طبيب التغذية لديك عن المنتجات المناسبة لطفلك، وقراءة النشرة الداخلية لكل منتج قبل استخدامه له.

٤.نتيجة لسوء امتصاص الأمعاء للفيتامينات والمعادن، يحتاج طفلك إلى المكملات الغذائية مثل

  • الحديد
  • الزنك
  • الكالسيوم
  • فيتامين د
  • مغنسيوم
  • حمض الفوليك

لكن عليك باستخدام المكملات الغذائية تحت إشراف الطبيب، ليحدد له الجرعة المناسبة والمكمل الغذائي المناسب لحالته.

بمجرد التزامك بكل هذه الخطوات تتحسن أعراض طفلك، تبدأ الأمعاء في الشفاء، وقد يصل الأمر لسنوات حتي تعود لطبيعتها، تجدين أن الإسهال والأم المعدة تحسنت، الى جانب نموه في الوزن والطول يعود بشكل طبيعي.

Resources:

https://medlineplus.gov/celiacdisease.html

https://www.webmd.com/digestive-disorders/celiac-disease/celiac-disease

https://www.healthline.com/health/celiac-disease-sprue#treatment

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق