إحتياجات البيبي حديثي الولادةالحملالرعاية الطبية لطفلكالولادة الطبيعية والقيصرية

نصائح للأم بعد الولادة | دليلك الشامل

بعد انسحاب آثار المخدر من جسدي واستعادة كامل وعي، وضعت أمي رضيعي بين يدي انتابني حينها الخوف؛ لا أعرف حسن التصرف معه، وكأن أفكاري كُتبت على وجهي، لتنهال عليّ النصائح من كل صوب وحدب، كلٌ يحكي تجربته وأهم النصائح للأم بعد الولادة، خبرات أمهات عظام صُبت فوق رأسي صبًا، ولكن أي منها صحيح طبيًا؟ لا أعلم!

ما تبحثين عنه تجديه هنا، فتابعي معنا عزيزتي لتتعرفي إلى أهم النصائح للأم بعد الولادة.

تبدأ فترة ما بعد الولادة لتشمل أول 6 أسابيع بعد الولادة، تتعافى الأم خلالها من الآثار الجسدية والنفسية لعملية الولادة سواء ولادة طبيعية أو قيصرية، وتسعى الأم أن تبني خلال هذه الفترة أولى روابط التواصل مع رضيعها، فتضع حجر الأساس لأعظم علاقة فطرية وثيقة بينها وبين طفلها.

أعرف عزيزتي أن بعد وضعك لطفلك، تكون سيطرتك على حياتك كالسيطرة على حبات لؤلؤ من عقد منفرط، لاسيما مع أول طفل لكِ، تبذلين قصارى جهدك للعناية برضيعك، واهتمامك بنفسك ومحافظتك على بيتك، ,تواجهين ليالي كثيرة بلا نوم، قد يكون ذلك محبطًا بعض الشيء، لكن نعدك عزيزتي أن تجتازي هذه الأوقات الصعبة باتباعك أفضل نصائح للأم بعد الولادة المذكورة في هذا المقال. 

أفضل 8 نصائح للأم بعد الولادة القيصرية

جرح الولادة القيصرية ليس بهين؛ لذا تختلف مدة تعافي الجسد بعد الولادة القيصرية من شخص لآخر، ولكي تستعيدي كامل صحتك، وتتعافي سريعًا من آثار الولادة القيصرية، إليكِ النصائح الآتية:

1.حاولي الحصول على قدر كبير من الراحة

يحتاج الجسد أن يأخذ قدر من الراحة ليستعيد حيويته وعافيته، وقدرته على التئام الجروح بعد العملية.

أعلم عزيزتي أن الحصول على الراحة أو النوم مع وجود طفل حديث الولادة في البيت يكاد يكون مستحيلًا؛ لذا حاولي النوم عندما يخلد رضيعك إلي النوم على الأقل، ولا تنشغلي بتنظيف المنزل، أو البقاء على كل شيء منظمًا في موضعه دون التفكير في ذاتك.

احرصي على وضع لوازم رضيعك من حفاض وملابس، وطعام لكِ بالقرب منك؛ حتى توفري المجهود على نفسك.

2.لا تخجلي من طلب أو قبول المساعدة

تحتاج الأم في فترة ما بعد الولادة مَن يخفف عنها هذا العبء الجديد، فلا تترددي في طلب أو قبول المساعدة من الأهل أو الأصدقاء.

3.تعلمي التعامل والتحكم في مشاعرك

هذه من أهم النصائح للأم بعد الولادة، لقد ساهمتِ في مجيء إنسان على وجه الأرض، ونحن نعلم كم هذا عظيم! ونحن ندعمك ونقدر لكِ جهدك المبذول، فلا تخجلي من طلب الدعم من شريك حياتك -إن لم يقدمه- والتحدث معه عن مشاعرك، حاولي الابتعاد عن المشاعر والأفكار السلبية؛ لتتجنبي التعرض لاكتئاب ما بعد الولادة، إذا لم تستطيعي ذلك بمفردك، فعليك اللجوء لمعالج نفسي يساعدك على تخطي ذلك.

4.اذهبي للمشي والتنزه

تعريض الجسم للهواء الطلق والشمس، يُحسن المزاج ويصفي الذهن، وينشط الدورة الدموية، وتستطيعين من خلال المشي الحفاظ على صحتك الجسدية، فاحرصي على الخروج مع رضيعك للمشي سواء كان ذلك وحدك أو مع الأصدقاء، ولكن ينبغي أن يكون المشي برفق قدر المستطاع، ولا تمارسي الرياضة قبل الرجوع إلى طبيبك، وكذلك لا ترفعي أي شيء أثقل من رضيعك.

5.تعلمي التعامل مع الألم 

هناك اعتقاد خاطئ أن ينصح بعض الناس الأم بعد الولادة باحتمال الألم دون اللجوء للمسكنات؛ خوفًا من التعود عليها، أقول لكِ عزيزتي وأكرر لن يحدث التعود عليها أبدًا، لقد خضعتِ إلى عملية كبيرة، وقد ينتهي الألم بعد أول 24 ساعة أو قد يستمر أسبوعًا كاملًا، يؤثر احتمالك للألم على قدرتكِ الجسدية، وكفاءة تعاملكِ مع رضيعك، ويُشكل ضغطًا نفسيًا عليكِ أنتِ في غنى عنه، فلا تترددي في أخذ المسكن، وإذا ازداد الألم فوق قدرة احتمالك راجعي طبيبك فورًا.

6.انتبهي لإشارات انتقال العدوى في الولادة القيصرية

قد يتعرض جرح القيصرية إلى التلوث أو العدوى؛ لذا ينصح الطبيب الأم بمتابعة درجة حرارتها كل 24 ساعة، والانتباه إلى حدوث التورم أو القشعريرة أو الألم الشديد.

7.تجنبي الإمساك في الولادة القيصرية 

قد تضعف عضلات الأمعاء مؤقتًا نتيجة لاستخدام المخدر في عملية الولادة أو الاستلقاء على الظهر مدة طويلة، وقد يؤذي الإمساك الشديد جرح القيصري؛ لذا قد ينصح الطبيب باستخدام المُلين مع شرب الكثير من الماء وأكل الألياف الطبيعية مثل الخضراوات والفاكهة.

8.اهتمي بالرضاعة الطبيعية

كثير من الأمهات اللاتي يلدن قيصريًا، يجدن صعوبة في إرضاع أطفالهن طبيعيًا؛ لصعوبة وضعية الجلوس عليهن للرضاعة، وتحملهن لآلام جرح القيصري، ولكن نحن نوصيكِ عزيزتي بضرورة اتباع الرضاعة الطبيعية لما فيها من فوائد لرضيعك وتقوية مناعته.

تعلمي اكثر عن

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم

كيف استعد للرضاعة الطبيعية قبل الولادة

علامات الطفل السليم حديث الولاده

علاج الصفراء عند الاطفال حديثى الولادة

نصائح للأم بعد الولادة الطبيعية

بالإضافة للنصائح السابق ذكرها عليكِ أيضًا أن:

  • تستخدمي الحرارة للتخفيف من آلام البطن

قد تعاني بعض السيدات آلام في أسفل البطن؛ نتيجة رجوع الرحم لحجمه الطبيعي -تحدث انقباضات للرحم- عادة تكون هذه الآلام خفية، ونادرة ما تكون حادة، واظبي على استخدام الحرارة مثل زجاجة ماء ساخنة أو وسادة تدفئة؛  للسيطرة على الألم، وإذا زاد الألم عن قدرة احتمالك تواصلي مع طبيبك فورًا.

  • تجنبي الإمساك في الولادة الطبيعية

تعاني النساء الإمساك بعد الولادة أحيانًا بسبب استخدام مسكنات الألم، أو رد فعل للجسم نتيجة للخوف، قد يلجأ الأطباء إلى إحداث قطع جراحي بين فتحة الشرج والمهبل؛ لتوسيع المهبل، وتسهيل إخراج الجنين من الرحم، وخوفًا من أن تنفلت غرز هذا الجرح، يُفضل عزيزتي تجنب أن تصابي بالإمساك، وذلك بتناول الكثير من الخضراوات والفاكهة. 

بعد أن تناولنا معًا أهم نصائح للأم بعد الولادة القيصرية، وزدنا عليها نصائح للأم بعد الولادة الطبيعية، ننتقل الآن لنهتم بكيفية عناية الأم برضيعها وتعاملها معه.

نصائح للام والطفل حديث الولادة

  • ينبغي غسل اليدين جيدًا قبل التعامل مع الرضيع؛ لضعف جهازه المناعي.
  • ينبغي حمل الرضيع بطريقة صحيحة مع دعم الرأس والرقبة أثناء حمله، ويمكن أن يستعاض عن ذلك باستخدام حاملة داعمة للطفل.
  • ينبغي عدم تعريض الرضيع للاهتزاز؛ لأنه قد يؤدي إلى نزيف في المخ أو الموت الفجائي، وإذا كانت هذه طريقتك في إيقاظه توقفي فورٌا، واستخدمي دغدغة القدم بدلًا منها.
  • اعملي على بناء روابط عاطفية بينك وبين رضيعك؛ لأن ذلك يعزز نموه الجسدي والنفسي.
  • ضعي خطة زمنية لمواعيد رضاعته، والتي يفضل أن تكون كل ساعتين، والمواعيد التقريبية لاستيقاظه، ومواعيد أخذ الفيتامينات اللازمة لنموه السليم.

يتوارد إلى أذهان الأمهات سؤال في فترة الحمل عامًة، وبعد الولادة وتكيف الأم مع الحياة الجديدة ومتطلبات الرضيع خاصًة: كيف أحافظ على جسمي بعد الولادة؟ وكيف أتجنب ترهل البطن؟

إقرأي أيضًا” زيرتك للرضع والأطفال | التأثير الدوائي والجرعات المقترحة

أهم 4 نصائح بعد الولادة لشد البطن

تتطلع الأمهات دائمًا إلى العودة لرشاقة أجسامهن قبل حدوث الحمل، ولا سيما شد جلد البطن المترهل، فاتبعي أهم النصائح التالي ذكرها للحصول على جسد ممشوق القوام:

  1. ممارسة الرياضة التي تعمل على حرق الدهون المتراكمة في الجسم، ويفضل استشارة الطبيب متى يُسمح لكِ بممارسة الرياضة وأي منها مناسب لكِ.
  2. اتباع نظام صحي متوازن، والإكثار من البروتين الذي يساهم في بناء العضلات، والخضراوات والألياف التي تساعدك على الشعور بالشبع.
  3. المحافظة على شرب الماء ويجب ألا تقل عن 2 لتر يوميًا؛ يجعل الماء الجلد رطبًا ويعطيه النضارة والحيوية.
  4. استخدام الزيوت: تستخدم الزيوت لترطيب الجلد، وتنشيط الدورة الدموية، ويساهم في معالجة علامات التمدد والكلف الناتج عن الحمل مثل: زيت اللوز، وزيت الجوجوبا، وزيت جوز الهند.

ختامًا عزيزتي نرجوا أن تكوني تعرفتِ على كل ما يخص عنايتك بنفسك وطفلك، وأن نكون أجبنا عن سيل الأسئلة المتزاحمة في رأسك، وأن نكون أوضحنا صحة وخطأ ما استمعتِ إليه من نصائح للأم بعد الولادة، فاعلمي أن دكتور ماما خير معين لك، ونحن معك، نساعدك وندعمك قلبًا وقالبًا.

لمقالات أخرى عن كل ما يخصك ويخص صحة طفلك، زوري مدونة دكتور ماما.

لشراء مستلزمات طفلك المختلفة، زوري متجر دكتور ماما.

sources:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى